القيادة الصديقة للبيئة – قيادة اقتصادية وصديقة للبيئة

تجنّب استعمال الغيّار 1

عند انطلاق السيارة يكون الغيّار 1 هو الأنسب. الغيّار الأول يعطي قوّة كبير للسيارة (حيث يكون لديها القوة الكافية للانطلاق حتى في مرتفع شديد)، ولكنه يؤدي إلى استخدام الكثير من البنزين.

لذلك من الأفضل أن تغيّر إلى سرعة أعلى مباشرة عندما تستطيع فعل ذلك (عادة بعد بضعة أمتار فقط).

قم بالقيادة بأسرع غيّارات ممكنة

الغيّار السريع هو الغيّار الذي يحمل رقماً كبيراً (الغيّار 5 = سريع، الغيّار 1 = بطيء). الغيّارات البطيئة تجعل السيارة أقوى وبالتالي يؤدي ذلك إلى استعمال وقود أكثر.

معظم السيارات الحديثة يمكن قيادتها بالغيّار الخامس بسرعة 50 كلم/الساعة، ولكن إذا لاحظتَ أن السيارة تصبح متراخية جداً أو تبدأ بالطقطقة فيجب اختيار غيّار أبطأ.

Instrumentpanel, varvtalsräknare

حافظ على دوران المحرك بأقل من 3000 دورة/الدقيقة.

انتبه أيضاً إلى أن السيارات القديمة التي لديها كاربراتير بدلاً من الحقن الإلكتروني للوقود قد تزيل السخام من جديد إذا قمت بالقيادة بغيّارات أعلى من اللازم. (يحتاج المحرك بالكاربراتير أن "يضخ الهواء" بمساعدة عدد دورات أعلى).

قم بالتسارع بسرعة متوسطة

السيارة التي تقود بنفس السرعة بصورة ثابتة تستهلك وقوداً أقل من السيارة التي تتسارع. لذلك من الأفضل أن تصل إلى السرعة التي تريدها بسرعة وألا تتباطأ في مرحلة التسارع. ولكن لا تنس أن تحافظ على دوران المحرك بأقل من 3000 دورة/الدقيقة (RPM).

تفادى استعمال دواسة القابض

لا تضغط على دواسة القابض إلا عندما تكون مضطراً إلى ذلك، مما يعني بالتزامن مع تغيير السرعات، لأن المحرك يستهلك الوقود عندما تضغط على دواسة القابض.

تخطى الغيّارات

تخطي الغيّارات له نفس الفوائد المذكورة في الفقرات أعلاه، حيث تصل إلى السرعة التي تريدها بسرعة أكبر مع تغيير أقل للغيّارات. تخطي الغيّارات التالية هي الأكثر شيوعاً:

  • من الغيّار الثاني إلى الغيّار الرابع
  • من الغيّار الثالث إلى الغيّار الخامس

استخدم غالباً فرامل المحرك

السيارة التي تفرمل باستخدام فرامل المحرك لا تستهلك أي وقود، حيث أن مفعول الفرملة مصدره الاحتكاك في داخل المحرك.

كيفية استخدام فرامل المحرك

تفرمل بالمحرك من خلال رفع الرجل تماماً من دواسة البنزين. راقب عدد دورات المحرك وخفّض الغيّار مباشرة قبل أن يصل عدد الدورات إلى 1200–1300 دورة في الدقيقة. حيث إذا انخفض عدد الدورات أقل من ذلك فيبدأ المحرك باستهلاك الوقود من جديد.

تفادي الفرملة والتوقف بتكرار

الطريقة التي تستهلك أقل كمية من الوقود هي السير في سرعة ثابتة، حيث أن كل فرملة تؤدي إلى تبذير الطاقة التي قوّت سرعتك.

عندما تشاهد ضوءاً أحمراً أمامك، يمكنك استعمال فرامل المحرك والتقدم إلى الأمام ببطء (دون التوقف) والتمني أن يصبح الضوء أخضراً. أسوأ ما يمكنك فعله هو القيادة إلى الأمام بسرعة عالية، ثم الضغط على الفرامل قبل الضوء الأحمر بالتحديد، ثم التسارع من حالة الوقوف إلى سرعتك السابقة.

توضيح هام عن القيادة الصديقة للبيئة

السلامة المرورية لديها دائماً أهمية أكبر من القيادة الصديقة للبيئة. إذا كان يجب عليك مثلاً الفرملة بشدة لتفادي الاصطدام بماشي، فيجب ألا تبدأ بالتفكير بالفرملة بطريقة صديقة للبيئة من خلال استعمال فرامل المحرك – اضغط فقط على دواسة الفرامل!

ما هي أهمية القيادة الصديقة للبيئة أثناء اختبار القيادة؟
– أهم شيء هو أن تقود بطريقة صديقة للبيئة عندما يكون ذلك مناسباً. أمثلة فعلية:

  • جيد: تنعطف للدخول إلى طريق 50 كلم/الساعة فتقوم بالمسارعة بطريقة أكيدة وتستعمل الغيّارات 1-2-4.
  • سيء: تنعطف للدخول إلى موقف سيارات لصف السيارة، تسارع بشدة وتقوم بتخطي الغيّارات من 2 إلى 4. طريقة القيادة هذه اقتصادية ولكن من الممكن أن تتعرض إلى الفشل في الاختبار لأنها لم تكن مناسبة في هذه الحال بالذات. الطريقة الأنسب هي السير ببطء مع استعمال الغيّار 2.

أسئلة نظرية لرخصة السياقة

أسئلة نظرية لرخصة السياقة عرض مجاني – جرّب 65 سؤال »

آخر تحديث 2019-06-13.